الجمعة , 15 ديسمبر 2017
آخر الأخبار
الرئيسية » المحاضرات النظرية - كرة اليد » حقائق في اعداد حارس المرمى
حقائق في اعداد حارس المرمى

حقائق في اعداد حارس المرمى

ساذكر بعض الحقائق عن خصوصية حراسة المرمى التي اكتسبتها من خبرتي العملية في ميدان كرة اليد وخاصة لانني كنت اشغل مركز حارس المرمى.

1.  يمكننا الفوز في مباراة من خلال الهجوم ، لكن يمكن الفوز بالبطولة من خلال الدفاع والتعاون بين المدافعين ومنهم حارس المرمى.

2. الفرق التي حصلت على كاس العالم في البطولات الاخيرة(اسبانيا2005، المانيا 2007، فرنسا 2009 ، 2011) حصل حراسها على لقب افضل حارس في العالم.

3. المستوى الجيد لحارس المرمى يعتبر الدافع والحافز لفريقه من اجل الاطمئنان والاندفاع في اللعب .

4.  في نادي كيل الالماني بكرة اليد (بطل اوربا) يوجد ثلاث حراس مرمى هم حراس مرمى لمنتخبات بلادهم (المانيا ، فرنسا، السويد) وخصص لهم اعلى ميزانية مالية في النادي، وذلك لان مركز حارس المرمى هو الدعامة الاهم في فريق كرة اليد.

5.  غالباً ما تهمل مشاكل حراس المرمى وهذا من اكبر الاخطاء حيث يجب معالجتها وايجاد الحلول لها ان كانت تدريبية او اجتماعية.

6.  المدربون الذين لم يكونوا حراس مرمى لايعطون الاهمية لمركز حارس المرمى.

7.  يجب ان يمتلك المدرب الخبرة الكافية من اجل تدريب حارس المرمى وكذلك من اجل انتقاده وتصحيحه ، وقد يخطأ الحارس مهارياً وخططياً لذلك يجب تشخيصه من قبل المدرب.

8.  عندما تاتي مجموعة من الاطفال من اجل اللعب نرى انهم يضعون اضعفهم موهبة في مركز حارس المرمى وهذه من المفاهيم الخاطئة ، حيث يجب وضع الطفل الذي يتمتع بالشجاعة والجرأة والارادة القوية والاندفاع ، لان هذا المركز يحتاج مثل هذه المواصفات .

9. هناك مقولة تقول ان حارس المرمى مجنون في تصرفاته ، فعندما نقلنا هذا السؤال الى حارس المنتخب الالماني السابق (فرانكا) اجاب (الشخص الذي يوافق على الوقوف امام كرة سرعتها اكثر من 250كم/ساعة، اكيد يكون مجنون).